دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف " القوى العالمية إلى استخلاص العبر من تاريخ الحرب العالمية الأولى والتخلي عن محاولات فرض رؤيتها الخاصة على العالم "، مشيرا الى أنه " لا ينبغي الاسترشاد بأهداف نفعية ضيقة وفرض رؤيتك " المتفوقة " على العالم، واللجوء إلى كافة الوسائل بدون تفريق لتحقيق هذه الأهداف ".
وأكد لافروف في كلمة ألقاها في مؤتمر " الحرب العالمية الأولى ومصير أبناء الوطن "، أنه " يجب في الظروف الحالية إعداد مناهج شاملة لتسوية النزاعات وللبحثعن حلول للأخطار والتهديدات العالمية المشتركة ".
وأشار الى أن " روسيا اليوم تدعو، كما دعت عشية نشوب الحرب العالمية الأولى، إلى تسوية كافة النزاعات في العالم بشكل سلمي "، داعيا الى " مكافحة كافة مظاهر العنصرية والتمييز العنصري والنزعات القومية المتشددة والشوفينية ".