اشارت " الوطن " السورية الى ان " وزير الخارجية السوري وليد المعلم سيلقي كلمة سوريا في الجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة حاليا، ويرافقه نائبه فيصل المقداد والمستشار أحمد عرنوس ".

وعلمت " الوطن " أن الوفد السوري سيجري خلال وجوده في نيويورك سلسلة من اللقاءات مع عدد من وزراء ورؤساء وفود الدول الصديقة المشاركة للبحثمعهم في العلاقات الثنائية ولوضعهم في صورة آخر التطورات على الساحة السورية وفي المنطقة وتطورات الحرب على الإرهاب التي يخوضها الجيش السوري.

وذكرت الخارجية السورية ان الولايات المتحدة الأميركية منحت الوفد السوري تأشيرات دخول منتصف الأسبوع الماضي.

و على صعيد آخر اعلن مسؤول أميركي ل " رويترز " ان " الضربات الأميركية في سوريا استهدفت الرقة معقل تنظيم داعش الإرهابي ومنطقة الحدود العراقية "، واشار مسؤول أميركي الى ان " الدول العربية المشاركة في الهجمات على داعش في سوريا هي السعودية والإمارات والأردن والبحرين ".

واوضح المسؤول الأميركي ان " الغارات الأميركية شملت امدادات الأسلحة ل " داعش " في سوريا ".

اعلنت الخارجية السورية في بيان ان " الجانب الاميركي ابلغ امس مندوب سوريا في الامم المتحدة انه سيتم توجيه ضربات ضد تنظيم " داعش " في الرقة ".