نفى وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي تانر يلدز، الثلاثاء، شراء بلاده نفطاً من الجماعات المسلحة التي تسيطر على بعض مناطق شمال العراق.

وقال يلديز في مؤتمر صحفي إن " تركيا لا تريد التدخل بالشأن الداخلي العراقي ولن نقبل بشراء نفط مسروق من العراق "، مشيرا إلى أن " تركيا تعلم بان المجاميع المسلحة تعتمد الآن على تهريب النفط لتمويل نفسها، ولكن تركيا لن تكون معبرا لهذه الكميات النفطية ".

وبين ان " هذه الاتهامات تهدف إلى خلق إشكالات بين بغداد وأنقرة و زج تركيا في ما لا يعنيها ".

وكانت تقارير العامية غير اشارت إلى أن تنظيم داعش يهرب النفط المستخرج من الأراضي العراقية عبر تركيا بالشاحنات ثم باستخدام موانئ مجهولة بالإضافة إلى استخدام طرق بين العراق وسوريا للغرض نفسه.