كشف السفير العراقي في ايران محمد مجيد الشيخ، الاثنين، أن المرجع الديني الاعلى السيد علي السيستاني طالب خلال لقائه بوزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بإشراك جميع المكونات في الحكومة المقبلة، لافتاً الى أن المرجع شكر ايران لوقوفها مع العراق ضد تنظيم " داعش ".

وقال الشيخ الذي رافق وزير الخارجية الايراني اثناء زيارته للنجف ولقائه بالمراجع الدينية، إن " لقاء وزير الخارجية الايرانية مع المرجع الديني الاعلى السيد علي السيستاني تضمن تأكيد الوزير الايراني على دعم الجمهورية الاسلامية للعملية السياسية في العراق ".

وأضاف الشيخ أن " ظريف جدد دعم ايران للعراق في محاربته تنظيم داعش والمجاميع الارهابية "، لافتاً الى أن " المرجع الاعلى شكر خلال اللقاء جهود ايران ووقوفها الى جانب العراق في حربه ضد داعش ".

وأشار السفير العراقي الى أن " السيد السيستاني شدد خلال اللقاء على ضرورة اشراك كل الجهات السياسية ومن كل المكونات في الحكومة المقبلة ".

وكان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف وصل يوم الاثنين، الى محافظة النجف والتقى بالمرجع الديني السيد علي السيستاني، وبحثمعه التهديدات التي تواجهها دول المنطقة.

يذكر ان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف وصل، يوم الاحد(۲۵ اب ۲۰۱٤)، الى بغداد تلبية لدعوة وجهها له نظيره العراقي هوشيار زيباري وفي زيارة تستغرق يومين، حيثالتقى خلالها برئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي ورئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي.