افادت وكالة رويترز اليوم بان متحدثا باسم وحدة مكافحة الارهاب في العراق قال لها إن القوات العراقية تعتزم شن هجوم على مدينة الموصل في الشمال على أمل استعادتها من لإرهابي تنظيم داعش.

وأضاف المتحدثصباح نوري إن " التكتيك الجديد بشن هجوم سريع تكتنفه السرية أثبت نجاحه "، مشيرا إلى أن " القوات مصرة على مواصلة هذه الطريقة بمساعدة معلومات المخابرات التي يقدمها الأمريكيون ".

وكانت القوات العراقية استعادت سيطرتها على سد الموصل.

واستعرض المتحدثباسم القائد العام للقوات المسلحة الفريق قاسم عطا، اليوم الاثنين عملية تطهير سد الموصل من عصابات داعش الارهابية بالكامل، وقال عطا في تصريح صحفي ان خطة وضعت قبل خمسة ايام لتحرير سد الموصل وكانت هناك غرفة عمليات مشتركة لادارة هذا الملف، مشيرا الى ان " قوات النخبة من مكافحة الارهاب والبيشمركة وباسناد جوي كان لها دور كبير في هذه العملية ".

وبين انه " حسب الخطة كان هناك تجمع للقوات المنفذة في منطقة دهوك وبالتحديد يوم السبت الماضي وكان قبل محافظة دهوك تجمع للقوات في اربيل وبعدها نقلت القوات الامنية تحركاتها باتجاه مركز دهوك وبعدها الى منطقة[بدرية ودوميز] وبعد التجمع تم الاستطلاع بشكل مستمر على هذه المنطقة وأماكن تواجد عصابات داعش الارهابية داخل وفي جنوب وغرب وشرق السد ".

يذكر أن سد الموصل الذي بني عام ۱۹۸۳ على نهر دجلة عند بحيرة الموصل[۵۰ كيلومترا شمال الموصل]، يضم محطة توليد الطاقة الكهربائية الأساسية لمحافظة نينوى، كما يشكل المصدر الرئيسي لري الأراضي الزراعية في المحافظة.