وأضاف لانداو في تصريحات أدلى بها قبيل بدء جلسة الحكومة الإسرائيلية اليوم الأحد أن هنالك تفويضا دوليا للعمل بغزة ولكن " إسرائيل " ضيعت هذا التفويض في جميع الجولات السابقة، منوهاً إلى أن " إسرائيل " حولت حماس لحركة ذات موقع دولي بعد غياب الحسم على الأرض.

بدوره قال وزير الاستخبارات " يوفال شتاينتس " إنه في حال سماح " إسرائيل " لميناء بحري في غزة فسيصل القطاع صواريخ سكاد وزلزال في المستقبل، لافتاً إلى تواصل المفاوضات في القاهرة من خلال تحلي إسرائيل بالمسئولية.

أما وزير المالية " يائير لبيد فقد قال أن أي اتفاق يجب أن يضمن أمن مواطني " إسرائيل " وبخاصة الجنوبيين منهم وبدون ذلك لا يمكن عقد اتفاق فلا يمكن أن يبقى شعور التهديد سائداً كما قال.