تجمع عدد كبير من افراد الجالية العربية السورية في حديقة "غوف ويتليم تانبي سيدني استراليا" نهار الاحد 8-5-2014 للإحتفال بإعادة إنتخاب الرئيس الدكتور بشار الاسد رئيساً للجمهورية العربية السورية، شارك معهم فرحة الانتصار عدد كبير من الاحزاب الوطنية اللبنانية فكان عرساً جماهرياً اُلقيت فيه الكلمات والاناشيد والاغاني الوطنية. قدمت الكلمات السيدة هنادي اسود رئيسة إتحاد الطلبة السوريين في سيدني. وتحدث كل من الدكتور غسان العشي منسق استراليون من أجل سوريا، فوزي امين أمين منظمة حزب البعث السوري في استراليا، احمد الايوبي منفذ عام الحزب السوري القومي الاجتماعي، المهندس علي حمود، حسين الديراني. الكلمات جميعها كانت مختصرة، وعبرت عن مشاركة الجميع في فرحة الانتصار، وتقديم التهاني للرئيس بشار الاسد وللشعب السوري الذي منح صوته للرئيس الاسد في كامل حريته. واكد المحتفلون  ان الانتصار الشعبي الذي حققه الرئيس بشار الاسد من خلال إنتخابات حرة نزيهة لم تشهدها حتى الدول التي تدعي الديمقراطية جاء استكمالاً للإنتصارات التي حققها الجيش العربي السوري على جميع المحاور والجبهات، وندد الجميع بالدول التي ما زالت مصرة على دعم الارهاب في سوريا. تبادل الجميع التهاني والتبريكات في أجواء من الفرحة الكبيرة.