انتخب المؤتمر الوطني الليبي العام أحمد عمر معيتيق رئيسا للحكومة يوم الأحد 4 مايو/ايار، وقد حصل معيتيق على 121 صوتا من أصل 152. وأدى أحمد معيتيق اليمين القانونية رئيسا لوزراء ليبيا بعد عملية تصويت "اتسمت بالفوضى" حسب وكالة رويترز. وكلف نائب رئيس المؤتمر الوطني صالح المخزون معيتيق بتشكيل حكومة خلال أسبوعين، وذلك في جلسة بثها التلفزيون الليبي. وكان المؤتمر الوطني قد فشل في الجولة الأولى من التصويت يوم الأحد، في اختيار رئيس وزراء جديد، لأن المرشح الفائز لم يحصل على عدد الأصوات اللازمة لنيل ثقة البرلمان. وخلال الدورة الثانية تقدم أحمد معيتيق، رجل الأعمال من مصراتة (280 كم شرق طرابلس)، على منافسه عمر الحاسي من بنغازي بحصوله على 73 مقابل 43 صوتا. لكن معيتيق لم يحصل سوى على 113 صوتا، بينما يحتاج إلى 120 لنيل ثقة البرلمان في الدورة الثالثة. وشارك 152 نائبا في الاقتراع، الذي سبقته مباحثات حول الأسلوب الواجب اعتماده للاختيار بين المرشحين. نائب رئيس البرلمان الليبي: انتخاب معيتيق باطل  من جانبه قال نائب رئيس البرلمان الليبي عز الدين العوامي في رسالة نشرت على الموقع الالكتروني للحكومة إن انتخاب أحمد معيتيق رئيسا للوزراء باطل. وأضاف العوامي في رسالته أن معيتيق لم يحصل على الأغلبية اللازمة من أصوات أعضاء البرلمان، كما أشار إلى أن حكومة رئيس الوزراء السابق عبد الله الثني الذي استقال منذ ثلاثة أسابيع ستبقى في موقعها لحين انتخاب خلف له بطريقة قانونية.