قتل 12 شخصا على الأقل وأصيب 30 آخرون الإثنين 3 مارس/ آذار في هجوم بالقنابل اليدوية على مجمّع المحاكم في العاصمة الباكستانية إسلام آباد. وأشار مراسل موقع روسیا الیوم الى وجود قضاة ومحامين بين ضحايا الهجوم على المجمع، فيما أكد مصدر محلي أن بين القتلى قاض واحد. وذكر المصدر أن دوي انفجار قد سمع في المجمع، أعقبه إطلاق للنار ما أسفر عن حالة من الذعر والتدافع . وأفاد المراسل بأن العملية نفذها 4 مهاجمين بينهم انتحاريون، واستخدم المهاجمون القنابل والأسلحة الرشاشة لاقتحام مجمع المحاكم. من جانبها نفت حركة طالبان في باكستان أية صلة لها بالحادث، حسب ما أكده المتحدث باسمها شهيد الله شاهد، وذلك بعد مرور يوم على إعلان الحركة هدنة مدتها شهر.