بدا رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان زيارة الى العاصمة الايرانية طهران على رأس وفد سياسي واقتصادي رفيع المستوى. وكان في استقبال اردوغان مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والافريقية حسين اميرعبد اللهيان. ويجري اردوغان خلال زيارته التي تستمر يومين محادثات مع الرئيس حسن روحاني، كما سيشارك في اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين بعد توقف دام عامين. وكانت المتحدثة باسم الخارجية الايرانية مرضية افخم قالت الثلاثاء في مؤتمرها الصحفي الاسبوعي، حول التعاون بين ايران وتركيا، ان ايران وتركيا كدولتين جارتين كانت بينهما على الدوام محادثات واتصالات ومازالت هذه الاتصالات مستمرة حول القضايا الاقليمية. وأشارت الى ان اللقاءات والاتفاقيات التي ستوقع خلال الزيارة مهمة وسيلتقي اردوغان مع قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي والرئيس حسن روحاني ووزير الخارجية محمد جواد ظريف، ولنا في جدول الاعمال ايضا زيارة سيقوم بها الرئيس روحاني الى تركيا خلال الاشهر القادمة. يشار الى ان قيمة التبادل التجاري الايراني التركي تبلغ في الوقت الحالي 20 مليار دولار، وكان وزير الخارجية ظريف قد بحث خلال زيارته الاخيرة الى انقره مع اردوغان رفع مستوى التبادل التجاري بين البلدين الى 30 مليار دولار حتى عام 2015. من جانبه، اشار اردوغان قبيل مغادرته انقرة للمراسلين مساء الثلاثاء الي ان ترکيا تستورد من ايران 10 مليارات متر مکعب من الغاز الطبيعي سنويا وان طهران تعتبر من المصادر الرئيسة لتصدير النفط الي بلاده، وقال: مع خفض والغاء الحظر سينمو مستوي التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين.