أعلن مساعد رئيس الوزراء الروسي آركادي دووركويتش عن إرتفاع حجم صادرات إيران للخام إلی الأسواق الدولية. وتابع في تصريحاته علی هامش مؤتمر دافوس الإقتصادي بأن "إرتفاع حجم صادرات إيران للخام رهين نتائج المفاوضات النووية بين طهران و5+1". وأضاف بأنه "قام كل من روسيا والولايات المتحدة الأمريكية بإتخاذ خطوات فاعلة لتسوية هذا الملف تزامنا مع خطوات إيران اللازمة" معتبرا بأن "الملف السوري يمر بظروف أكثر صعوبة بنسبة لملف إيران". وقد أكد وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك علی أن إيران و روسيا تخططان لرفع مستوی التبادل التجاري بينهما كما قد أعلن السفير الروسي لدی طهران عن إستعداد بلاده للإستثمار في القطاعات النفطية والغازية في إيران في حال تلقي عروض أكثر ملائمة.