ارتفع سعر صرف اليورو خلال تعاملات يوم الجمعة 24 يناير/كانون الثاني، بقيمة 30 كوبيكا إلى مستوى تاريخي ملامسا الحاجز النفسي عند مستوى 47 روبلا، وفقا لبيانات بورصة موسكو للأوراق المالية. ويقترب سعر صرف العملة الأوروبية اليورو من أعلى مستوى تاريخي سجل أمام الروبل في شهر فبراير/شباط عام 2009 عند 47.25 روبلا، وبقي أمام اليورو أن يرتفع بقيمة 25 كوبيكا (الروبل يتكون من 100 كوبيك) فقط ليتجاوز هذا المستوى التاريخي. كما ارتفع سعر صرف الدولار أمام الروبل بقيمة 23 كوبيكا إلى 34.34 روبل. وارتفع سعر صرف سلة عملات أجنبية أمام الروبل بقيمة 26 كوبيكا إلى 40.04 روبل متجاوزا الحاجز النفسي 40 روبلا. وبذلك يقترب سعر صرف سلة عملات أجنبية أمام الروبل من سقف ممر تعويم الروبل، وذلك بعد أن قام بنك روسيا المركزي مجددا اعتبارا من 22 يناير/كانون الثاني، بتوسيع سقف هذا الممر تعويم أمام سلة العملات الأجنبية المذكورة بقيمة 5 كوبيكات ليصبح ما بين 33.40 روبل و40.40 روبل. يذكر أنه في أوائل عام 2009 وصلت أسعار صرف العملات الاحتياطية الرئيسية أمام الروبل إلى مستويات قصوى تاريخية حيث بلغ سعر صرف الدولار 36.73 روبل وسعر صرف اليورو 47.25 روبل ، وصل الحد الأقصى لقيمة سلة عملات أمام الروبل إلى مستوى 41.15 روبلا.