تنطلق اليوم الأربعاء 22 يناير/كانون الثاني، في سويسرا فعاليات منتدى دافوس الاقتصادي الدولي في نسخته الرابعة والأربعين بمشاركة أكثر من 2500 شخصية من قادة الدول والساسة والاقتصاديين والمؤسسات الدولية من حوالي 100 بلد. وتستمر فعاليات المنتدى حتى يوم السبت المقبل. ومن المقرر أن تعقد خلال فعاليات المنتدى 250 جلسة لمناقشة القضايا الاقتصادية الملحة في العالم. وستكون "القضايا الصحية والطبية في الجوانب الاجتماعية والاقتصادية" الموضوع الرئيسي في المنتدى. كما سيجري تنظيم عدد كبير من المناقشات خلف الكواليس، مما يجعل هذا المنتدى واحدا من أهم الأحداث في عالم المال والأعمال العالمي. الجدير بالذكر أن منتدى دافوس في دوراته الأخيرة الماضية ناقش بشكل رئيسي وضع النظام المالي العالمي. واعتبر منظمو المنتدى أنه حان الوقت للتفكير في صحة السكان معتبرين أن النظام المالي العالمي في طريقه إلى التحسن، بالإضافة إلى ذلك، خصصت نحو 20 جلسة في المنتدى لمناقشة موضوع أمن الخامات. وستكرس إحدى جلسات اليوم الأول من المنتدى للاقتصاد الروسي وستعقد تحت عنوان "التوقعات الروسية". يترأس الوفد الروسي إلى دافوس النائب الأول لرئيس الوزراء أركادي دفوركوفيتش. ويضم الوفد كذلك وزير التنمية الاقتصادية أليكسي أولوكاييف ورؤساء المصارف الروسية الضخمة ولفيفا من رجال الأعمال الروس.  ومن المنتظر أيضا أن يشارك في جلسات المنتدى مؤسس شركة مايكروسوفت، بيل غيتس، ورئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي، ورئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد.