قتل ۵۰ عنصرا من الجماعات المسلحة خلال المعارك المتواصلة مع عناصر داعش لليوم الثالثعلى التوالي من المعارك بين الجانبين شمال سوريا. وأعلنت ما يسمى الجبهة الاسلامية التي تضم سبع جماعات أنها تشارك في المعارك ضد جماعة الدولة الاسلامية في العراق والشام(داعش) التابعة للقاعدة والتي تضم أجانب بين متزعميها.
وقد انسحبت داعش من مواقع استراتيجية قرب الحدود التركية وسيطرت جبهة النصرة ومجموعة احرار الشام على مواقعها في بلدتي الدانة واطمة. وأعدمت داعش ۷ من عناصر الجماعات المسلحة في منطقة حارم بمحافظة ادلب فيما قتل آخرون في سيارات مفخخة أعدتها داعش التي قتل ۹ من عناصرها. وفيما تكبدت الجماعات المسلحة خسائر فادحة في الاقتتال الدائر فيما بينها أفاد مصدر عسكري أن وحدات من الجيش دخلت مدينة برزة في أطراف دمشق، ونفذت عمليات تمشيط أسفرت عن استسلام مئتي مسلح مما يسمى بالجيش الحر وجبهة النصرة.