افاد مصادر مطلعة في سوريا بمقتل الارهابي " أبو عاصم المصري " المنتمي لتنظيم ما يسمى الدولة الاسلامية في العراق والشام " داعش " على أيدي مسلحين من فصيل آخر يسمى " لواء التوحيد " في مدينة الباب بريف حلب.
وخلال الاشتباكات التي شهدتها المدينة وادت الى استعادة عناصر لواء التوحيد لمبنى السرايا في ريف مدينة الباب، قتل أمير التنظيم المدعو أبو عاصم المصري، وأسر ۳ من عناصره، في حين تحدثناشطون عن أسر " أبو الحارث" أمير الدولة في منبج، دون تأكيدات من مصادر ميدانية حتى الآن. وأعلنت غرفة إدارة الأزمة التي تشكلت من قبل الفصائل المحاربة لداعش في حلب، أنها تحتجز ۱۵۸ عنصراً من عناصر تنظيم الدولة. و تدور اشتباكات عنيفة في محيط قرية عاجل، بين العناصر المسلحة وداعش، بينما يحاصر الأخير الفوج ۲۱ التابع للواء التوحيد في بلدة دير جمال، بالتزامن مع اشتباكات أخرى تدور في مدينة صرين بريف حلب الشرقي.