قائد عسكري يتهم مسلحي الحوثيين بمحاصرة معسكر ومجمع حكومي بمحافظة الجرف والمطالبة بانسحاب القوات الحكومية منهما. قتل ٤ أشخاص وأصيب آخرون في مواجهات عنيفة بين جماعة الحوثيين وقبيلة " دهم " بمنطقة " جبل عفي " بمحافظة الجوف، شمالي اليمن.
وقال مصدر قبلي لوكالة الأناضول إن اثنين من قبيلة "دهم" قتلا في الساعات الأولى من صباح اليوم، هما "مبخوت مرعي مرزوق" و "نايف نجده"، مشيرا إلى أنهما قتلا خلال الاشتباكات المستمرة منذ أيام في منطقة "عفي"، وأصيب شخص آخر، قبل أن ينوه بسقوط ضحايا من الطرف الآخر لم يتبين عددهم. وأوضح أن اثنين من مسلحي الحوثي قتلا أثناء هجوم شنته الجماعة، مساء أمس، على نقطة تابعة للقبائل، مشيرا إلى أن جثتيهما ظلتا على الأرض قبل أن تسحبهما مدرعة عسكرية تابعة للحوثيين إلى منطقة تقع تحت سيطرتهم. وفي السياق ذاته قال منصور ثوابة، قائد كتيبة حرس الحدود بمديرية برط العنان بمحافظة الجوف، لوكالة الأناضول، إن مسلحين تابعين لجماعة الحوثي لايزالوا يحاصرون معسكر "القشلة" والمجمع الحكومي بالمنطقة منذ أمس، منوها بأن كل الطرق مقطوعة ولا أحد يستطيع الخروج او الدخول إلى المنطقة. وأضاف أن مسلحي الحوثي، بقيادة القاضي "أبوحسين" مسؤول الجماعة في برط، طالبوهم  بتسليم المجمع والمعسكر والخروج منه، ورد عليهم العقيد بالرفض، مشيراً إلى أنهم أبلغوا الحوثيين بأنهم "لن يخرجوا من أماكنهم، وأنهم جنود ولن يخرجوا إلا بأوامر عسكرية"، ولاتزال الوساطات مستمرة لإنهاء الأزمة حتى الساعة 8:30 ت غ، وفق "ثوابتة". ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من جماعة الحوثي