أعلن المدير التنفيذي للغرفة المشتركة الإيرانية الألمانية عن إستعداد المانيا لتعزيز مستوي التعاون الإقتصادي مع إيران وتبني مشاريع إستثمارية فيها.
وأشار " دانيل برنبرك " إلي تحسن الأوضاع في إيران بعد الإتفاق النووي مع الدول ال٦، قائلا: " أننا نقوم بوضع قناة إتصالات بين القطاعات الخاصة للبلدين التي تحرص علي القيام بالأنشطة الإقتصادية والإستثمار في إيران ". وتابع برنبرك: " أننا نمتلك ۸٦ غرفة تجارية و ۱۲۰ مكتبا حيثتندرج الغرفة الإيرانية ضمن ۵ أفضل غرفنا في العالم وندعو إلي مرافقة ممثل من منظمة الإستثمارات الأجنبية وفود نرسلها إلي ألمانيا ". وقال أنه يتوقع رفع الحظر ضد طهران في النصف الأول من عام ۲۰۱٤، مؤكدا على استعداده للإستثمار بايران والتعاون مع منظمة الإستثمارات الأجنبية الإيرانية.