وقع انفجار فجر اليوم الثلاثاء قرب مركز لحزب الله في بلدة صبوبا شمال مدينة بعلبك في شرق لبنان، بحسب ما افاد مصدر امني وكالة فرانس برس. واستهدف الانفجار الناتج عن سيارة مفخخة فجر اليوم الثلاثاء قرابة الساعة الرابعة من فجر اليوم مركزا لحزب الله ما تسبب بوقوع قتلى وجرحى ولم تتضح طبيعته بعد، بحسب فرانس برس.
وافاد سكان في المنطقة عن سماع اصوات صفارات سيارات الاسعاف تصل الى المكان. وقال المصدر الامني ان عناصر حزب الله والقوى الامنية طوقت المكان. وقد وقع يوم الاثنين تبادل لإطلاق النار بين إسرائيل ولبنان في منطقة " رأس الناقورة " الحدودية، والذي أسفر عن مقتل جندي إسرائيلي، مما أدى إلى تزايد التوتر بينهما. وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي رفع حال التأهّب في صفوف قوّاته على طول الحدود مع لبنان، وحمّل وزير الحرب موشيه يعالون حكومة لبنان وجيشه المسؤولية، في وقت أكدت قيادة الجيش اللبناني «التزام القرار ۱۷۰۱». وفي هذا الإطار، إستدعى الجيش الصهيوني عدداً كبيراً من عناصره إلى الحدود مع لبنان، وأفاد موقع «يديعوت آحرونوت» الإلكتروني، أنَّ الجيش الاحتلال زجَّ قوات كبيرة في منطقة رأس الناقورة عند الحدود الإسرائيلية - اللبنانية، بعد مقتل الجندي الإسرائيلي شلومي كوهين. في موازاة ذلك، أُطلقت مروحية آباتشي إسرائيلية للتأكّد من عدم تسلّل أحدٍ إلى الطرف الإسرائيلي. وقد أفاد الجيش اللبناني بأن ۸ طائرات حربية تابعة ل " العدو " الإسرائيلي، اخترقت الأجواء اللبنانية صباح الاثنين، ونفذت طيراناً دائرياً فوق مختلف المناطق اللبنانية، استمر ساعتين على الأقل.