أحبط جيش جنوب السودان محاولة للإنقلاب على الرئيس سلفاكير ميادريت، قادها نائبه المقال رياك مشار، ما أدى إلى وقوع اشتباك بين الجانبين في العاصمة جوبا.
وقالت شبكة الشروق السودانية إن الجيش لايزال يتعامل مع بعض الجيوب التابعة للعملية الإنقلابية، وسمع دوي إطلاق نار كثيف وانفجارت في محيط ثكنتين عسكريتين في عاصمة جنوب السودان. وقالت مصادر في جوبا إن مشار لجا إلى السفارة الأميركية طالباً الحماية. وعبرت الأمم المتحدة عن " قلقها الشديد " إزاء القتال في جوبا ودعت إلى التهدئة وضبط النفس. وكانت قد تصاعدت التوترات السياسية منذ أن أقال سلفاكير رئيس جنوب السودان نائبه رياك مشار في تموز يوليو.