افاد مصدر في شرطة محافظة الانبار، اليوم الاحد، بأن المسؤول عن ساحة اعتصام الفلوجة خالد حمود الجميلي قتل واصيب سائقه بهجوم مسلح نفذه مجهولون وسط المدينة.
ونقلت " السومرية نيوز " عن المصدر قوله: " ان مسلحين مجهولين اطلقوا النار، صباح اليوم، باتجاه سيارة يستقلها مسؤول ساحة اعتصام الفلوجة خالد حمود الجميلي، ما اسفر عن مقتله وإصابة سائقه الذي كان برفقته في الحالي ". واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، " ان قوة امنية طوقت مكان الحادث، ونقلت المصاب الى مستشفى قريب لتلقي العلاج وجثة القتيل الى دائرة الطب العدلي، فيما نفذت عملية دهم وتفتيش بحثا عن منفذي الهجوم ". ويعد خالد حمود الجميلي الذي يبلغ من العمر ۷۰ عاما، مسؤول ساحة اعتصام الفلوجة، حيثبرز بعد الاحتلال الامريكي وخلال معركتي الفلوجة الاولى والثانية، ويعتبر احد المعارضين لمشروع اقليم الانبار، كما قاد عدة مبادرات للتقريب بين المذاهب العراقية. يذكر أن محافظة الانبار ومركزها مدينة الرمادي(۱۱۰ كم غرب العاصمة بغداد)، تشهد منذ سنوات موجة من أعمال العنف تندرج ضمن العمليات الإرهابية والجنائية، على الرغم من قيام القوات الأمنية بالعديد من الهجمات ضد مواقع تضم مسلحين، حيثتمكنت من قتل بعضهم واعتقال عدد آخر منهم.