أبلغ الامير بندر بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود رئيس المخابرات السعودية، مبعوثين أوروبيين بأن الرياض ستحجم علاقاتها مع واشنطن بسبب موقف الاخيرة إزاء سوريا وإيران، حسبما ذكرت وكالة رويترز.
واضاف مصدر وصفته بالقريب من السياسة السعودية اليوم الثلاثاء، ان بندر بن سلطان أبلغ المبعوثين الاوروبيين ان واشنطن أخفقت في التحرك بشكل فعال في الازمة السورية وفي الصراع الاسرائيلي الفلسطيني وانها تتقارب مع ايران ولم تدعم تأييد السعودية للبحرين حين شنت المنامة حملة على ما اسماها " حركة مناهضة " للحكومة عام ۲۰۱۱.