التقى وزير الخارجية البحرينية خالد بن أحمد بن محمد ال خليفة بنظيره الإيراني محمد جواد ظريف على هامش اجتماعات الجمعية العامة للدورة ٦۸ للأمم المتحدة.
وافادت صحيفة الوسط البحرينية في عددها الصادر الاربعاء، أن خالد بن أحمد اكد أهمية "أن تكون العلاقات الثنائية بين البلدين  مبنية على الاحترام المتبادل لسيادة الدول والالتزام بمبدأ حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، متنمياً أن يسهم انتخاب حسن روحاني رئيسا للجمهورية الاسلامية في ايران في فتح صفحة ولغة جديدة بين البلدين لما فيه مصلحتهما المشتركة". من جانبه أكد ظريف "احترام بلاده لسيادة مملكة البحرين وأهمية استقرارها لما يؤدي إليه من استقرار المنطقة بأسرها، مرحّباً بالحوار الوطني في البحرين، ومعرباً عن أمله في أن يتوصل إلى توافق يسهم في تقدم المملكة ورفاهية شعبها".