أعرب وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ بعد لقائه الاثنين، نظيره الإيراني محمد جواد ظريف عن اعتقاده بأن طهران قد تلعب دورا بناء في سوريا " بدعم عملية جنيف "، واصفا الاجتماع مع ظريف في نيويورك ب " البناء ".
كما رحب الوزير البريطاني بقرار السلطات الايرانية الإفراج عن ۸۰ سجينا سياسيا، مطالبا في الوقت ذاته طهران باتخاذ المزيد من الخطوات المماثلة. يذكر أن لقاء هيغ و ظريف تناول الملف النووي الإيراني و القضية السورية وسجل حقوق الإنسان والعلاقات الثنائية.