أعلن رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو توسيع البؤرة الاستيطانبة في الخليل ردا على مقتل جندي صهيوني في المدينة، فأمر بالسماح للمستوطنين بدخول مبنى في الخليل كان مثار نزاع مستمر بين المستوطنين وأهالي المدينة. وكان جندي صهيوني قتل مساء الأحد بعد إصابته في إطلاق نار جنوبي الضفة الغربية المحتلة، في ثاني حادث من نوعه خلال 48 ساعة. وتعرض الجندي لإطلاق نار في منطقة الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل. وأعلن الجيش الصهيوني المدينة منطقة عسكرية مغلقة، وبدأ عمليات تفتيش واسعة. والجندي هو الثاني الذي يقتل في الضفة الغربية خلال يومين، بعدما سقط جندي آخر السبت في منطقة قلقيلية في حادث إطلاق نار على يد فلسطيني.