كشفت مصادر من وزارة الداخلية عن اتصال المالكي الغاضب للوكيل الاقدم لوزارة الداخلية عدنان الاسدي الذي يلومه على الموافقة لإقالة قائد شرطة البصرة. وقال المصدر ان نوري المالكي اتصل بالوكيل الاقدم لوزارة الداخلية امس الاول ليبلغه امتعاضه وعدم رضاه عن موافقة عدنان الاسدي على اقالة قائد شرطة البصرة. واضاف المصدر ان نوري المالكي اتصل بالاسدي بعدان اجرى لقاء عاصف مع محافظ البصرة الي شرح له اسباب اقالة قائد الشرطة التي رفضها المالكي. يذكر ان اقالة قائد شرطة البصرة ستعمق الخلاف بين محافظ البصرة والمركز لكون قائد الشرطة ينتمي الى حزب الدعوة الذي يقوده نوري المالكي.