كشف موقع أميركي أن سلطات آل سعود أرسلت أكثر من 1200 سجين محكوم عليهم بالإعدام إلى سورية من أجل الانضمام إلى المجموعات الإرهابية المسلحة هناك. ونقل المصدر عن مذكرة تسربت من وزارة الداخلية السعودية أن 1239 سجيناً محكوماً عليهم بالإعدام بحد السيف بسبب ارتكابهم جرائم خطيرة مختلفة منحوا عفواً كاملاً فضلاً عن رواتب لأسرهم. بدوره أكد نائب عراقي لم يذكر اسمه معرفته بهذا البرنامج، وقال: إن «السعودية اضطرت إلى وقف هذه السياسة بعد أن هددتها روسيا بطرح القضية أمام الأمم المتحدة».