أعلنت سلطنة عُمان الأحد أنها ستشرع في بناء أول سكة للحديد لها العام المقبل بكلفة تناهز ۱۵.۵ مليار دولار، وأضاف وزير النقل والاتصالات العماني أحمد بن محمد الفطيسي أن أشغال بناء السكة ستنطلق في الربع الأخير من ۲۰۱٤ وسيتم تشغيل القطارات في بداية العام ۲۰۱۸. ويمتد المشروع على مسافة ۲۲٤٤ كيلومترا، وهو جزء من مشروع سكة الحديد التي تربط بين دول مجلس التعاون الخليجي الست، والتي تقوم كل دولة ببناء الجزء الخاص بها، وقد جرى الاتفاق على هذا المشروع الخليجي في العام ۲۰۰٤. ويشمل المشروع العُماني إنشاء سكة حديد رئيسية وأخرى فرعية تمتد من منطقة البريمي على حدود مع الإمارات وإلى غاية الحدود مع اليمن، حيثسيمر عبر أغلب المدن والتجمعات الاقتصادية في السلطنة.

وصرح الفطيسي بمناسبة مؤتمر للفرص الاستثمارية في السلطنة بأن حكومة مسقط ملتزمة بتمويل تنفيذ البنية الأساسية للمشروع على الأقل، ولا تستبعد استخدام المساعدة الخليجية المقدمة لها والبالغة 10 مليارات دولار على عشر سنوات. وأضاف المسؤول العماني أن حكومة بلاده تدرس حاليا الخيارات الأساسية للمشروع، إذ قد تقوم الشركة العمانية للقطارات بالتشغيل المباشر أو أن يعطى المشروع للقطاع الخاص أو يتم بالشراكة بين الطرفين، على أن يتم الحسم في الموضوع منتصف العام المقبل.