أجرى وزير الخارجية الصيني وانغ يي محادثات هاتفية مع نظيره الأميركي جون كيري حثه خلالها على العودة إلى إطار مجلس الأمن للحصول على إجماع بشأن الأزمة في سوريا.
وقال وزير الخارجية الصيني إنه يجب على الدول المعنية التفكير مرتين قبل الإقدام على عمل وتوخي أقصى درجات الحذر. ونقل بيان وزارة الخارجية الصينية عن وانغ يي قوله إن على الصين والولايات المتحدة أخذ زمام المبادرة في تعزيز ميثاق الأمم المتحدة للحفاظ على المعايير الأساسية للعلاقات الدولية وحمايتها ومعارضة أي استخدام للأسلحة الكيماوية. وجاءت هذه التصريحات بعد أن أبلغ الزعيم الصيني شي جين بينغ الرئيس الأميركي باراك أوباما في اجتماع قمة مجموعة العشرين في روسيا يوم الجمعة أن توجيه ضربة عسكرية قد لا يحل المشكلة وأن التوصل لحل سياسي هو السبيل السليم للخروج من ذلك.