تحدثت شبكة امريكية، حول رؤيتها للهجوم العسكري لسوريا، حيثقال الشبكة أن الإدارة الأمريكية تخطط لشن عملية عسكرية واسعة النطاق ضد سوريا أكبر بكثير مما هو متوقع.

وأفادت الشبكة اليوم الجمعة، أن الجيش الأمريكي يخطط لاستخدام طائرات الشبح والطائرات الضخمة من نوع B۵۲ التي ستقلع من قواعدها في الولايات المتحدة وتسقط قنابلها الموجهة من خارج منظومة الدفاعات الجوية السورية.

والمتوقع أن تقوم القاذفات العملاقة باستهداف الصواريخ التي يمكن أن تستخدم لإطلاق رؤوس كيميائية تهدد الكيان الصهيوني، كما ستطلق السفن الحربية في البحر المتوسط ۲۰۰ صاروخ من نوع توماهوك والتي هي الآن على متن الأربع سفن حربية في المتوسط.

ووفقا لمصدر أمريكي يرافق الرئيس باراك اوباما فقد قال لشبكة اي بي سي بان الهجوم سيلحق الرئيس السوري بشار الأسد خلال يومين خسائر جسيمة أكثر من الخسائر التي قامت بها المعارضة ضد الأسد خلال عامين.