أفادت صحيفة " تيليغرافيست " الروسية، أن الجيش الصيني أوفد سفينة إنزال عسكرية إلى الشواطئ السورية وذلك في غمار الحشد العسكري البحري الذي تقوم به روسيا واميركا والكيان الإسرائيلي في هذه المنطقة.
وقالت الصحيفة إن السفينة الصينية ستمر عبر البحر الأحمر باتجاه قناة السويس وسترسوا في المياه قبالة الشواطئ السورية وفقاً لتقرير الصحيفة الذي ترّجمته " الحدثنيوز ". وقالت الصحيفة بناءً على مصادر، إنه لم يتم إرسال السفينة من أجل الانخراط في أية أعمال عسكرية، بل عملها سيقتصر على مراقبة الأمور بين سفن الولايات المتحدة وروسيا في البحر. وأضافت أنه ومع ذلك، تم تجهيز السفينة للقتال في حال حصول أي أمر، ووصف التقرير السفينة الحربية الصينية التي بانها قيمة إضافية للمنطقة.