نقلت وكالة إنترفاكس للأنباء اليوم الجمعة، عن مصدر عسكري بالبحرية الروسية قوله إن روسيا سترسل سفينة إنزال ضخمة تجاه الساحل السوري. ونسبت الوكالة إلى المصدر العسكري قوله: "سترسو السفينة في نوفوروسييسك حيث سيجري تحميلها بشحنة خاصة (لم تذكر ما هي) وستتجه إلى منطقة الخدمة العسكرية المحددة في شرق البحر المتوسط". وكانت مجموعة من السفن الحربية الروسية عبرت مضيق البوسفور يوم الخميس، متجهة إلى مياه شرق البحر المتوسط. وتضم المجموعة سفينة الاستطلاع الإلكتروني الروسية "بريازوفييه" وسفينتا الإنزال البحري الروسيتان "نوفوتشيركاسك" و"مينسك". وكان مصدر عسكري روسي قد أعلن، أن هذه السفن غادرت مطلع الأسبوع الحالي قاعدة أسطول البحر الأسود الروسي في ميناء نوفوروسييسك لأداء مهمة في المنطقة. يذكر أنه منذ بدء الأزمة السورية تحافظ روسيا في شرق المتوسط على وجود عدد من سفنها الحربية إضافة إلى استخدامها ميناء طرطوس السوري مركز تموين وصيانة. وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أكدت في 29 أغسطس/آب أنها ستجري تبديلا دوريا في مجموعة السفن الروسية الموجودة في منطقة البحر الأبيض المتوسط.