تراجع سعر مزيج برنت وقلص الخام الأمريكي مكاسبه وسط تراجع عام للسلع الأولية اليوم الخميس بعد صدور بيانات أمريكية قوية تشير إلى أن مجلس الاحتياطي الاتحادي(البنك المركزي الأمريكي) ربما اقترب من تقليص برنامج التحفيز النقدي الذي يدعم السلع الأولية.
وتماسك برنت فوق ۱۱۵ دولارا للبرميل أغلب الجلسة بعدما حظى الرئيس الأمريكي باراك أوباما ببعض الدعم من أعضاء في الكونجرس لتوجيه ضربة عسكرية ضد سوريا وهو ما أدى إلى تنامي المخاوف من تعطل إمدادات من الشرق الأوسط. غير أن عمليات البيع على الخامين تسارعت بعد صدور بيانات تظهر أن قطاع الخدمات الأمريكي نما في اغسطس اب بأسرع وتيرة في نحو ثماني سنوات. وجاءت تلك البيانات عقب تقارير أخرى أشارت إلى أن القطاع الخاص اضاف ۱۷٦ ألف وظيفة في أغسطس وانخفاض طلبات الحصول على إعانة البطالة خلال الاسبوع الماضي لتقترب من أدنى مستوى في خمس سنوات. وقال جون كيلدوف الشريك في أجين كابيتال في نيويورك " إنه بيع للسلع الأولية بشكل عام لأننا نتوقع فقدان الدعم النقدي. " ونزل سعر برنت ۲۹ سنتا إلى ۱۱٤. ٦۲ دولار للبرميل الساعة ۱٤۳۰ بتوقيت جرينتش بعدما ارتفع في وقت سابق إلى ۱۱۵.۵۵ دولار. وزاد الخام الأمريكي ۳۰ سنتا إلى ۱۰۷.۵۳ دولار بعدا بلغ ۱۰۸.۱۷ دولار في وقت سابق.