سارعت جماعة الاخوان المسلمين عقب اعتقال قوات الأمن المصرية، مرشدها العام محمد بديع فجر اليوم الثلاثاء، بالإعلان رسميا عن تعيين الدكتور محمود عزت مرشدًا للجماعة بشكل مؤقت.

وذكر مصادر اعلامية الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، إنه " تم رسمياً اختيار نائب المرشد العام للجماعة الدكتور محمود عزت، مرشداً عاماً للجماعة بشكل مؤقت ".

وقالت الجماعة، إن تعيين عزت مرشدًا للجماعة يأتي بعد اعتقال بديع على يد السلطات المصرية، في إطار الحملة التي تشنها أجهزة الأمن على جماعة الاخوان المسلمين.

وأكدت أن اعتقال بديع " لا يثني الجماعة عن الاستمرار بالمطالبة بعودة الشرعية الممثلة بالرئيس المصري المنتخب محمد مرسي ".

واعتقلت قوات الأمن المصرية، فجر اليوم الثلاثاء، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع في شقة سكنية بمدينة نصر شرق القاهرة.

والدكتور محمود عزت إبراهيم ولد في ۱۳ أغسطس ۱۹٤٤م القاهرة. وهو الأمين العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين، وعضو مكتب الإرشاد فيها، وأستاذ بكلية الطب في جامعة الزقازيق.