دعا الدبلوماسي الجزائري الاخضر الابراهيمي مبعوثالامين العام للامم المتحدة إلي سوريا خلال اتصال هاتفي مع وزير الخارجية الدكتور محمد جواد ظريف، إلي مشاركة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مؤتمر جنيف ۲ الدولي بشأن سوريا.
و هنأ الابراهيمي خلال هذا الاتصال الدكتور ظريف بمناسبة تنصيبه وزيرا للخارجية الايرانية و أعرب عن رغبته في إستمرار المشاورات السياسية مع ايران حول سوريا، مؤكدا ضرورة التوصّل إلي حل للازمة السورية. ووصف الابراهيمي دور الجمهورية الاسلامية الإيرانية في تسوية القضايا الاقليمية بانه بناء و ذو اهمية بالغة. من جانبه قدم ظريف شكره للابراهيمي علي تهنئته بمناسبة تعيينه وزيرا للخارجية و اشار الي ما قدمته ايران الاسلامية لمعالجة الازمة السورية مؤكدا حرص ايران على التعاون الوثيق مع الامم المتحدة و ممثلها الخاص لسوريا. كما عبر ظريف عن قلقه البالغ ازاء تطورات الاوضاع علي الساحة المصرية داعيا الي وقف اعمال العنف و الاشتباكات و ضرورة احترام مطالب الشعب المصري المشروعة. و أعرب ظريف عن أمله بتسوية الازمة المصرية من خلال تحلي القادة المصريين بالحكمة و اجراء الحوار الوطني بمشاركة كافة الاطراف المصرية.