استشهد فلسطيني وأصيب إثنان آخران بجروح، بعدما أطلقت قوات الإحتلال الصهيونية النار في مخيم جنين بالضفة الغربية. وقال مصدر حقوقي، إن الفلسطيني الشاب، مجد محمد لحلوح أبو الشهلة (22 عاماً)، استشهد بعد إصابته بعيار ناري في الصدر خلال مواجهات اندلعت مع قوات الإحتلال التي اقتحمت مخيم جنين، فيما اصيب 3 آخرون بجروح جرى نقلهما لمشفى محلي. واشار سكان محليون الى أن "قوات إسرائيلية كبيرة اقتحمت المخيم، وشرعت في عمليات دهم وتفتيش اندلعت خلالها مواجهات مع بعض الشبان، الذين رشقوا القوات بالحجارة والتي ردت بإطلاق النار والقنابل المسيلة للدموع".