أعلن الديوان الملكي السعودي وفاة الأمير مساعد بن عبدالعزيز، الأخ غير للشقيق للملك السعودي عبدالله بن عبد العزيز، ليغيب بذلك ابن آخر من أبناء مؤسس حكم آل سعود، الملك عبد العزيز بن عبدالرحمن آل سعود.
وقال بيان الديوان الذي نقلته وكالة الأنباء السعودية إن الأمير توفي الاثنين، وسيُصلى عليه بعد صلاة العصر ليوم الأربعاء بجامع الإمام تركي بن عبدالله بمدينة الرياض، على أن يقام العزاء في الديوان الملكي بقصر اليمامة في العاصمة الرياض، بعد صلاة مغرب الأربعاء، ولمدة ثلاثة أيام. والأمير مساعد هو الابن الحادي عشر للملك عبدالعزيز، كما أنه ثالثالأبناء الذين توافيهم المنية خلال العام الجاري، بعد وفاة الأمير بدر مطلع أبريل / نيسان الماضي، وسبقه الأمير سطام في فبراير / شباط الماضي. ولم يشارك الأمير مساعد بشكل واسع في الحياة السياسية السعودية بسبب معاناته الطويلة مع المرض، ومن أشهر أبنائه الأمير عبد الرحمن، رئيس نادي الهلال، الذي نعى والده عبر حسابه بموقع تويتر قائلا: " إنا لله و إنّا إليه راجعون ولا حول ولا قوة إلَا بالله العظيم.. قدر الله وما شاء فعل.. اللهم اغفر لعبدك مساعد بن عبدالعزيز وارحمه وثبته عند السؤال ".