قال مصدر اعلامی إن فريقا من محققي نيابة "الأزبكية" بدأ تحقيقات موسعة مع 250 من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي وجماعة الاخوان المسلمين التي ينتمي إليها بتهم القتل والشروع في القتل والإرهاب. وأضافت أن النيابة بدأت التحقيقات "على خلفية قيامهم بمحاولة اقتحام قسم شرطة الأزبكية واستهدافه بالأسلحة النارية إلى جانب ارتكابهم لجرائم العنف الدامية التي وقعت في محيط ميدان رمسيس بالأمس الجمعة." وتابعت "وأسندت النيابة إلى المتهمين تهم الانضمام إلى عصابة تهدف إلى تكدير الأمن والسلم العام باستخدام الإرهاب ومقاومة السلطات والقتل العمد والشروع في القتل وحيازة أسلحة نارية وذخائر بدون ترخيص وحيازة متفجرات والتجمهر وقطع الطرق وتعطيل المواصلات العامة والحريق العمد وإتلاف المنشآت والممتلكات العامة والخاصة.