بحثوزير الخارجية الدكتور محمد جواد ظريف مساء السبت خلال اتصال هاتفي مع امين عام الامم المتحدة بان كي مون، مستجدات الاوضاع العالمية خاصة الاوضاع في مصر حيثبحثالجانبان سبل ايجاد تسوية للازمة المصرية عبر الجهود الاقليمية والدولية.
و ادان الوزير ظريف قتل الابرياء في مصر داعيا الي وقف اعمال العنف واراقة الدماء في هذا البلد. و اعرب ظريف عن قلقه من الاوضاع في مصر واصفا الاوضاع في هذا البلد بانها خطيرة وكارثية مؤكدا ضرورة تركيز الجهود الدولية للحيلولة دون مزيد من توسيع رقعة التوترات والتوصل الي حلول سلمية للمساعدة علي خفض حدة الازمة في مصر. من جانبه شرح بان كي مون الجهود التي تبذلها الامم المتحدة للمساعدة علي خفض وانهاء الازمة في مصر والتوصل الي حلول سلمية لها. كما قدم بان كي مون التهاني لظريف بمناسبة تسنمه حقيبة الخارجية في الحكومة الجديدة موجها الدعوة الى الرئيس حسن روحاني للمشاركة في الاجتماع المقبل للجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك.