أكد مصدر رفيع المستوى في الهيئات الروسية الخاصة بالتعاون العسكري مع الدول الأجنبية أن مصدري السلاح الروس لم يحصلوا على أي مقترحات من السعودية بشأن بيع السلاح لها. وقال مصدر اعلامی : "لا نعلم أي شيء عن وجود مثل هذه النوايا لدى الجانب السعودي". وبالتالي نفى المصدر ما ذكرته بعض وسائل الإعلام الغربية بشأن مقترح سعودي، نقله على حد الزعم، بندر بن سلطان رئيس المخابرات السعودية إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارته لموسكو في نهاية الشهر الماضي. ونقل مصدر اعلامی، عن مصادر في الشرق الأوسط ودبلوماسيين غربيين يوم الأربعاء أن السعودية عرضت على روسيا حوافز اقتصادية تشمل صفقة أسلحة كبيرة وتعهدا بعدم منافسة مبيعات الغاز الروسية إذا قلصت موسكو دعمها للرئيس السوري بشار الأسد. وذكر المصدر نقلا عن مصادر في المعارضة السورية مقربة من السعودية أن بندر عرض شراء أسلحة روسية تقدر قيمتها بما يصل إلى 15 مليار دولار، وكذلك ضمان ألا يهدد الغاز المستخرج من الخليج وضع روسيا كمورد رئيسي للغاز للدول الأوروبية.