قال رئيس الوزراء الصهيوني في مستهل جلسة مجلس الوزراء صباح اليوم الأحد, إن تنصيب الرئيس الايراني الجديد حسن روحاني قد غير شخصية الرئيس دون أن يغير الخارطة التي تسير عليها ايران وفق قوله.

وأشار نتنياهو إلى ان خارطة ايران لن تتغير وأنها تنوي تطوير السلاح النووي من اجل تدمير دولة الكيان الصهيوني, مؤكدا أن هذا الخطر يجب ان يواجه من العالم بأسره وفق زعمه.

وفي سياق منفصل قال نتنياهو إن مدينة القدس المحتلة تحظى بأفضلية عليا, وأي قرار ستتخذه الحكومة اليوم سينطبق على المدينة المقدسة بكل الأحوال.