أعنف اشتباكات يشهدها محيط مدينتي تبل والزهراء في ريف حلب بعد هجوم ل " جبهة النصرة "،أفاد مصدر اعلامي أن معارك عنيفة اندلعت في مدينتي نبل والزهراء في ريف حلب بين " اللجان الشعبية " و " جبهة النصرة "، مما أسفر عن مقتل ۱۵ شخصاً من اللجان الشعبية المدافعة المدينتين، ومصرع العشرات من عناصر " جبهة النصرة ". الاشتباكات جاءت بعد صدّ " اللجان الشعبية " هجوما مكثّفاً لمسلحي " النصرة " الذين يحاولون دخول البلدتين المحاصرتين منذ أكثر من سنة، حيثيعتبر هذا الهجوم الأعنف من نوعه منذ بدء الأزمة السورية.