قتل ثلاثة ارهابيين، فجر اليوم السبت، عند محاولة مجموعة من الارهابيين اقتحام مقر سرية طوارئ شرطة ناحية الساحل الأيسر شمالي محافظة صلاح الدين.

وذكر مصدر أمني في تصريح صحفي ان " مجموعة مسلحة تستقل سبعة سيارات حديثة، شنت هجوما واسعا فجر اليوم بأنواع الأسلحة على مقر سرية طوارى شرطة ناحية الساحل الأيسر، المتمركزة في قرية الشيخ حمد شمالي صلاح الدين ".

واضاف ان " الارهابيين قاموا بقصف السرية بثمانية قذائف هاون قبل الهجوم "، مبينا انه " جرت اشتباكات عنيفة بين المهاجمين وأفراد السرية استمرت ساعة، تمكن خلالها أفراد السرية من صد الهجوم وقتل ثلاثة من المهاجمين الذين تمكنوا من الفرار الى جهة مجهولة حاملين معهم جثثقتلاهم ".

وتابع المصدر " ان الهجوم لم يسفر عن الحاق خسائر بشرية، واكتفى بالاضرار المادية التي لحقت بمقر السرية من جراء قذائف الهاون التي سقطت عليها ".

وتعد محافظة صلاح الدين من المحافظات المتوترة امنيا اذ تشهد بشكل متواصل عمليات ارهابية تتمثل بتفجير العبوات الناسفة والسيارات المفخخة والاغتيالات التي تسهدف كلها المواطنين الابرياء وافراد الجيش والشرطة