وقعت مواجهات الاحد بين مسلحين وجنود مصريين في شبه جزيرة سيناء التي تشهد اضطرابات مستمرة، وفق ما افادت مصادر في الشرطة لم تشر الى سقوط ضحايا. واوضحت المصادر ان المواجهات اندلعت في منطقة الوفاق في شمال سيناء بعدما اخفق مسلحون في تفجير الية للشرطة. ولا تزال المواجهات مستمرة مساء ويحاول وسطاء قبليون التوصل الى تهدئة. وتشهد شبه جزيرة سيناء في شمال شرق مصر اضطرابات امنية متكررة منذ اسقاط الرئيس الاسبق حسني مبارك مع بداية 2011، ارتفعت وتيرتها بعد عزل الرئيس محمد مرسي في الثالث من تموز/ يوليو. ومساء الخميس، هاجم مسلحون بقذائف صاروخية نقطة تفتيش في سيناء ما اسفر عن مقتل ضابط شرطة مصري برتبة مقدم، كما افاد مسؤولون امنيون وطبيون.