نفى ابو عبيدة الناطق باسم كتائب القيام الجناح العسكري لحركة حماس في قطاع غزة، أي علاقة للقسام بالبيان الذي يتحدثعن(النفير العام لنصرة الاخوان المسلمين في مصر)، مؤكدا انه ليس للبيان أي اساس من الصحة.

وحذر أبو عبيدة وسائل الاعلام بكافة أشكالها من نشر وترويج " مثل هذه الاكاذيب "، حيثاكد ان كتائب القسام لا تعمل خارج حدود فلسطين.

وقال " من كتب هذا التعميم المزعوم والموسوم بالسرّي والعاجل، هو شخص في غاية الغباء والتفاهة، وهو حتى لا يتقن الفبركة والتدليس "

وتابع ابو عبيدة " أسلوب كتابة هذه الوثيقة المزوّرة بعيد كل البعد عن أدبيات وسياسة واستراتيجية كتائب القسام ".

وأوضح ان من يقوم بمثل هذه الفبركات في هذا الظرف الحساس هم أعداء للشعبين المصري والفلسطيني، ويهدفون لخدمة العدو الصهيوني المشترك.

وشدد ابو عبيدة على ثقة القسام بوعي الشعب المصري لمثل هذه الأساليب والأكاذيب، التي يستهتر صنّاعُها بعقول الشعوب.