أفادت صحيفة صهيونية اليوم الثلاثاء، بأن «إسرائيل» تترقب وصول منظومات " إس ۳۰۰ " الروسية المضادة للطائرات إلى سوريا في غضون عدة أسابيع بمرافقة فنيين و مهنيين روس بهدف مساعدة السوريين على إدخال هذه الصواريخ للخدمة الفعالة على جناح السرعة.
الى ذلك قالمصدر آخر: لقد باءت جميع المحاولات «الإسرائيلية» لمنع تنفيذ هذه الصفقة بالفشل، اذ يعتبر الكيان «الإسرائيلي» أن هذه الصواريخ تشكل تهديدا استراتيجيا لمصالحه الحيوية ". و قالت مصادر أمنية صهيونية إن تل أبيب لا تنوي القبول بهذه الصواريخ كونها تهدد حرية النشاط الذي يتمتع به سلاح الجو «الإسرائيلي» في المنطقة الشمالية، و أضافت المصادر أنها تخشى ان مثل هذه المنظومات قد تصل لأيدي أعدائها سواء في إيران أو حزب الله في لبنان.