توقع مساعد الرئيس الإيراني للشؤون الدولية علي سعيدلو أن يصل حجم التبادل التجاري بين إيران والعراق إلی 16 مليار دولار مشيرا إلی تصدير المواد الغذائية إلی العراق وضرورة إعادة إعمار البنی التحتية في البلاد.
وأكد سعيدلو اليوم الأحد علي هامش توقيع إتفاقية التعاون الإقتصادي بين إيران وكردستان العراق في طهران بحضور ممثل الإقليم ناظم دباغ بأنه كانت قيمة هذه التبادلات الثنائية بين البلدين ٤ مليارات دولار في البداية واليوم وصلت إلي ذروة ۱۲ مليار دولار ومن المتوقع أن تصل إلي حاجز ۱٦ مليار دولار. وتابع بأن الحكومة الإيرانية شكلت لجنة مخصصة لتنمية العلاقات الإقتصادية بين إيران والعراق والتي تنشط ليلا ونهارا لتطوير التعاون التجاري. وإعتبر إقامة جسر التعاون الإقتصادي في مجال تعزيز البني التحية في دولة العراق الشقيقة علي رأس سلم أولويات الجمهورية الإسلامية الإيرانية. كما أشار سعيد لو إلي ما تحمل هذه الإتفاقية الموقعة عليها في طياتها بما فيها الإستثمارات المشتركة والمقاولات والتنسيق الحدودي وكيفية تصدير الطاقة نظير الغاز والكهرباء إلي العراق والسياحة. وأوضح بأن إيران تصدر حاليا ۱۲۰۰ ميغاواط كهرباء إلي العراق ومن المقرر أن ترتفع إلي ۱۳۵۰ ميغاواط لتصديرها إلي سوريا ولبنان عبر العراق. وقد سبق أن تم إعداد الإتفاقية الإقتصادية بين طهران وأربيل خلال زيارة مساعد الرئيس الإيراني إلي إقليم كردستان ولكن تم تأجيل توقيعها.