قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن البعض يتساءل عن فوائد الإتفاق النووي للشعب الإيراني في حين أن خطة العمل المشترك الشاملة سجلت فخرا سياسيا وقانونيا في تاريخ الشعب الإيراني.
وبحسب وكالة " إرنا "، أضاف الرئيس روحاني في كلمة ألقاها اليوم الثلاثاء أمام حشد غفير من المواطنين في مدينة سمنان(مركز) أن الحكومة الحادية عشرة تسلمت مهامها في وقت كان إسلام فوبيا وإيران فوبيا وكذلك الحظر في ذروة القضايا الدولية. وتابع أن الشعب قرر أن يتخذ قرارا تاريخيا لإفشال محاولات القوى الكبرى العالمية والصهيونية الدولية في مجال إسلام فوبيا وإيران فوبيا. وقال الرئيس روحاني إن الشعب الإيراني نجح في رفع كل الضغوطات المفروضة عليه بما فيها الحظر ومعالجة القضايا الإقليمية والدولية، مما يحتم علينا ان نتقدم بالشكر له على هذا الإنجاز العظيم. وأوضح أن الشعب الإيراني الذي وقف دائما إلى جانب الحكومة والنظام واستجاب لنداء قائد الثورة الإسلامية، استطاع إلغاء ٦ قرارات لمجلس الأمن و۱۲ قرارا لمجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وأكد الرئيس الإيراني أن الشعب استطاع بقوة أن يزيل كافة قرارات الحظر التي أدرجت تحت الفصل السابع ضد إيران واليوم قد ألغيت كافة القرارات التي كانت ضد البلاد. المصدر: العالم