تحطمت مروحية قتالية روسية من طراز " مي - ۲۸ إن "(صياد الليل) في ريف حمص يوم الثلاثاء ۱۲ أبريل / نيسان، ما أدى إلى مقتل طياريها الاثنين.

ونفت وزارة الدفاع الروسية تعرض المروحية لإطلاق نار قبل تحطمها. وأوضحت الدائرة الصحفية لوزارة الدفاع الروسية أن الكارثة وقعت في الساعة 01:29 فجر الثلاثاء في محيط مدينة حمص،. وتابعت: "حسب التقرير من مكان الكارثة، لم تتعرض المروحية لعملية إطلاق نار". وأكدت الدفاع الروسية نقل جثتي الطيارين إلى قاعدة حميميم الجوية، حيث ترابط الطائرات الحربية المشاركة في العملية الروسية الجوية بسوريا. المصدر : روسيا اليوم