قال مسؤول أمني عراقي إن شاحنة صهريج انفجرت يوم الأحد عند نقطة تفتيش تابعة للشرطة في مدينة الحلة جنوبي بغداد مما أسفر عن سقوط 60 شخصا على الأقل بين قتيل وجريح.وقال فلاح الراضي رئيس اللجنة الأمنية بالمنطقة إن أكثر من ٦۰ شخصا نقلوا من موقع الانفجار إلى مستشفيات قريبة دون أن يحدد عدد الضحايا. وأبلغ الراضي رويترز قائلا إنه أكبر تفجير في الحلة حتى اليوم من ناحية اخرى أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن هجوم بشاحنة ملغومة وقع يوم الأحد في مدينة الحلة جنوبي بغدادوقال التنظيم في بيان نشرته وكالة أعماق التابعة له "عملية استشهادية جديدة بشاحنة مفخخة تضرب حاجز آثار بابل بمدخل مدينة الحلة وتوقع عشرات القتلى والمصابين المصدر: رويترز