قال دبلوماسي لوكالة " رويترز " إن جماعة " داعش " الارهابية هاجمت قوات كردية في العراق بغاز الخردل العام الماضي، في أول استخدام معروف للأسلحة الكيمائية في العراق منذ سقوط الطاغية صدام حسين، استنادا إلى اختبارات أجرتها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.
وأكد مصدر في المنظمة أن الاختبارات المعملية جاءت إيجابية لاستخدام غاز الخردل بعد إصابة نحو ۳۵ من المقاتلين الأكراد في ميدان المعركة في آب / أغسطس. ولم تحدد المنظمة من وراء استخدام غاز الخردل. لكن دبلوماسيا تحدثشريطة عدم نشر اسمه نظرا لعدم إصدار النتائج بعد، قال إن النتيجة أكدت استخدام مسلحي " داعش " للأسلحة الكيمائية. وأُخذت العينات من الجنود الذين تعرضوا للمرض أثناء قتال عناصر " داعش " في جنوب غربي أربيل عاصمة كردستان العراق. وكانت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية خلصت بالفعل في تشرين الأول / أكتوبر إلى استخدام غاز الخردل العام الماضي في سوريا المجاورة.
المصدر : رويترز